إذا الله كافى محسنا عن مقصر

ديوان ابن نباتة المصري

إذا الله كافى محسناً عن مقصّر

فكافى ابنُ يعقوب الإمام وعوَّضا

وأصبح هذا الصاحب السرّ أنعماً

وروَّى ثنا ذاك الوزير وروَّضا

لعمري لقد سادَ الإمامُ محمدٌ

فأخجل من وافى وأخمد من مضى

رضيت عن الأيام منذ خدمته

فكلُّ ثيابٍ لي بهِ خلع الرِّضا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته المصري، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

محمد أشرف الأعراب والعجم

مُحَمَّدٌ أَشْرَفُ الأعْرَابِ والعَجَمِ مُحَمَّدٌ خَيْرٌ مَنْ يَمْشِي عَلَى قَدَمِ مُحَمَّدٌ باسِطُ المَعْرُوفِ جَامِعَةً مُحَمَّدٌ صاحِبُ الإِحْسانِ والكَرَمِ مُحَمَّدٌ تاجُ رُسْلٍ اللهِ قاطِبَةً مُحَمَّدٌ صادِقُ…

تعليقات