أيذهب هذا العيد عني وليس لي

ديوان العباس بن الأحنف

أَيَذهَبُ هَذا العيدُ عَني وَلَيسَ لي

مَعَ الناسِ فيهِ لا سُرورٌ وَلا فَرَح

وَكَيفَ يَطيبُ العَيشُ وَالعَينُ بِالبُكا

موَكَّلَةٌ وَالقَلبُ بِاللَحظِ قَد جُرح

نشرت في ديوان العباس بن الأحنف، شعراء العصر العباسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

تعليقات