ألم يأته أن المشيب نذير

ديوان القاضي الفاضل
شارك هذه القصيدة

أَلَم يَأتِهِ أَنَّ المَشيبَ نَذيرُ

بَلى وَشَبيهٌ لِلرَدى وَنَظيرُ

وَأَنَّ بَني الدُنيا مَعَ الشَيبِ وَالصِبا

لَهُم وَعَلَيهِم غَيبَةٌ وَحُضورُ

وَأَنَّ خُيولَ العَيشِ دُهمٌ وَإِن تُنِر

فَنُذرٌ وَأَمّا شُهبُهُ فَبَشيرُ

وَأَنَّ نُجومَ اللَيلِ تَسري غَوائِراً

وَلَكِن نُجومُ الشَيبِ لَيسَ تَغورُ

وَأَنَّ مُعاراً مِن شَبابٍ رَدَدتُهُ

وَلا عَجَبٌ أَن يَستَرِدَّ مُعيرُ

تَوارَت بِهِ شَمسُ الهَوى بِحِجابِها

وَضاقَ نَهارُ الشَيبِ فَهوَ قَصيرُ

وَإِنّا خَلَعنا الكِبرِياءَ مَعَ الصِبا

وَحَسبُكَ ذُلّا أَن يُقالَ كَبيرُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان القاضي الفاضل، شعراء العصر الأيوبي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
القاضي الفاضل

القاضي الفاضل

عبد الرحيم البيساني، المعروف بالقاضي الفاضل (526هـ - 596هـ) أحد الأئمة الكتَّاب، ووزير السلطان صلاح الدين الأيوبي.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

عبد الله بن المعتز

يا ظبية الميدان واحربا

يا ظَبيَةَ المَيدانِ واحَرَبا مِن سِحرِ أَجفانٍ تُمَرِّضُها تَفديكَ نَفسٌ أَنتَ فِتنَتُها لا شَكَّ أَنَّكَ سَوفَ تَقبِضُها طوبى لِطَرفٍ ظَلَّ مُكتَحِلاً بِغُبارِ خَيلِكَ حينَ تُركِضُها

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

وكم عائب قد عابني وهو صادق

وكم عائبٍ قد عابني وهو صادقٌ وأدبرَ عنّي والذي فيه أَعيَبُ رماني بسوءٍ لستُ أُعديه صاحبي ولا هُو ممّا يُستفادُ ويُكسَبُ وباءَ بسوءٍ فيه يُعديهِ

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

سقاك وحياك الحيا أيها القبر

سقاك وحيَّاك الحيا أيُّها القبر وفاضت على مغناك أدمعه الغزر وزارت ثراك الطهر سحبٌ وفية لدى المحل حتَّى يجمع الطهر والطهر تجود بسقياها على جدث

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر علي بن محمد التهامي بصير بترك الجود

شعر علي بن محمد التهامي – بصير بترك الجود

بَصيرٌ بتركِ الجُودِ فِي مُستَحَقِّهِ وَ مَا كُلُّ من يُعطِي الجَزِيلَ جَوَادُ لَقد زدتَ هذا الدَّهرَ حُسناً وَ هَيبَةً كَأنَّكَ في صَدرِ الزَّمانِ نِجَادُ فَلَو

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً