ألا كل بصري يرى أنما العلى

ديوان أبو نواس

أَلا كُلِّ بَصرِيٍّ يَرى أَنَّما العُلى

مُكَمَّهَةٌ سُحقٌ لَهُنَّ جَرينُ

فَإِن تُغرِسوا نَخلاً فَإِنَّ غِراسَنا

ضِرابٌ وَطَعنٌ في النُحورِ سَخينُ

وَإِن أَكُ بَصرِيّاً فَإِنَّ مُهاجَري

دِمَشقُ وَلَكِنَّ الحَديثَ شُجونُ

مُجاوِرُ قَومٍ لَيسَ بَيني وَبَينَهُم

أَواصِرُ إِلّا دَعوَةٌ وَظُنونُ

إِذا ما دَعا بِاسمي العَريفُ أَجَبتُهُ

إِلى دَعوَةٍ مِمّا عَلَيَّ تَهونُ

لَأَزدِ عُمانٍ بِالمُهَلَّبِ نَزوَةٌ

إِذا افتَخَرَ الأَقوامُ ثُمَّ تَلينُ

وَبَكرٌ تَرى أَنَّ النُبُوَّةِ أُنزِلَت

عَلى مَسمَعٍ في الرَحمِ وَهوَ جَنينُ

وَقالَت تَميمٌ لا نَرى أَنَّ واحِداً

كَأَحنَفِنا حَتّى المَماتِ يَكونُ

فَما لُمتُ قَيساً بَعدَها في قُتَيبَةٍ

وَفَخرٍ بِهِ إِنَّ الفَخارَ فُنونُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو نواس، شعراء العصر العباسي، قصائد
لقد قمنا بعمل استبيان سريع مكون من 10 أسئلة لاستطلاع أراءكم حول مستوى الخدمات المقدمة من خلالنا للعمل على تحسينها وتطويرها  نرجو منكم تعبئة هذه الاستبانة شاكرين لكم حسن تعاونكم. رابط الاستبيان  

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة المضيرية

”” حَدَّثَنا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: كُنْتُ بِالبَصْرَةِ، وَمَعِي أَبُو الفَتْحِ الإِسْكَنْدَرِيُّ رَجُلُ الفَصَاحَةِ يَدْعُوهَا فَتُجِيبُهُ، وَالبَلاغَةِ يَأَمُرُهَا فَتُطِيعُهُ، وَحَضَرْنَا مَعْهُ دَعْوَةَ بَعْضِ التُّجَّارِ، فَقُدِمَتْ…

تعليقات