ألا إنما الدنيا عروس وأهلها

ديوان أبو نواس

أَلا إِنَّما الدُنيا عَروسٌ وَأَهلُها

أَخو دَعَةٍ فيها وَآخَرُ لاعِبُ

وَذو ذِلَّةٍ فَقراً وَآخَرُ بِالغِنى

عَزيزٌ وَمَكظوظُ الفُؤادِ وَساغِبُ

وَبِالناسِ كانَ الناسُ قِدماً وَلَم يَزَل

مِنَ الناسِ مَرغوبٌ إِلَيهِ وَراغِبُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو نواس، شعراء العصر العباسي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

تعليقات