ألا أبلغ أبا سفيان عني

ديوان حسان بن ثابت

أَلا أَبلِغ أَبا سُفيانَ عَنّي

فَإِنَّ اللُؤمَ مَعدِنُهُ حَراكا

تُسامي عُصبَةً مِن فَرعِ فِهرٍ

وَقَد أَعيَت مَساعيهِم أَباكا

ذُؤابَةُ هاشِمٍ وَالفَرعُ مِنهُم

وَقَد قَصُرَت عَنِ العَليا يَداكا

أَلَسنا مَعشَراً نَصَروا وَآوَوا

وَخَصَّهُمُ المَليكُ بِفَضلِ ذاكا

هُمُ صَدَقوا بِبَطنِ الشِعبِ ضَرباً

وَطَعناً في نُحورِكُمُ دِراكا

رَسولُ اللَهِ وَالأَبطالُ مِنّا

وَما تَحمي لَدى هَيجٍ حِماكا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في الشعراء المخضرمون، ديوان حسان بن ثابت، قصائد
لقد قمنا بعمل استبيان سريع مكون من 10 أسئلة لاستطلاع أراءكم حول مستوى الخدمات المقدمة من خلالنا للعمل على تحسينها وتطويرها  نرجو منكم تعبئة هذه الاستبانة شاكرين لكم حسن تعاونكم. رابط الاستبيان  

قد يعجبك أيضاً

تعليقات