أقام مشيبي علي القيامه

ديوان ابن الرومي

أقامَ مشيبي عليَّ القيامَهْ

وعمَّمَني منه أخْزَى عِمامَهْ

فأفسدَ بيني وبينَ الملاح

وأوحشَ منِّي كؤوسَ المُدامهْ

ظُلِمتُ ولا حاكمٌ عادلٌ

على الشيبِ يسمعُ مِنِّي الظُّلامه

ولما رأيت سِهام المشيب

جعلتُ الخضاب مجنّاً ولامه

وما زلتُ ألطفُ في حيلةٍ

تعيد الشبيبة لي والوسامه

تبيَّنْتُ منذ خضبتُ المشي

ب بعد اعوجاج أموري استقامه

وعادتْ إليَّ خِلالُ الشباب

جميعاً سوى فَتْكه والعرامه

سوادُكَ فيه دليلٌ على

شبابٍ وفيه عليه علامه

ستندم إنْ أنتَ لمْ تَخْتَضِبْ

فسوِّدْ خضابَكَ قبل النَّدامه

ولا تَلْحَنِي في طِلابِ الشبابِ

فنفسي به لم تَزَلْ مُسْتهامه

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الرومي، شعراء العصر العباسي، قصائد
لقد قمنا بعمل استبيان سريع مكون من 10 أسئلة لاستطلاع أراءكم حول مستوى الخدمات المقدمة من خلالنا للعمل على تحسينها وتطويرها  نرجو منكم تعبئة هذه الاستبانة شاكرين لكم حسن تعاونكم. رابط الاستبيان  

قد يعجبك أيضاً

جدارية لمحمود درويش

هذا هُوَ اسمُكَ / قالتِ امرأةٌ ، وغابتْ في المَمَرِّ اللولبيِّ… أرى السماءَ هُنَاكَ في مُتَناوَلِ الأَيدي . ويحملُني جناحُ حمامةٍ بيضاءَ صَوْبَ طُفُولَةٍ أَخرى…

تعليقات