أفي كل يوم لي حميم أفارقه

ديوان الشريف المرتضى
شارك هذه القصيدة

أفي كلّ يومٍ لي حميمٌ أفارقُهُ

وخِلٌّ نآنِي ما نَبَتْ بي خَلائِقُهْ

ومُضطجِعٌ في ريبِ دهرٍ مُسَلَّطٍ

تُطالعني في كلّ فجٍّ طوارقُهْ

ومُلتَفِتٌ في إثْرِ ماضٍ مُغَرِّبٍ

تراماهُ أجراعُ الرّدى وأبارقُهْ

فثَلْمٌ على ثَلْمٍ وزُرْءٌ مضاعفٌ

على فتقِ رُزْءٍ ضلّ بالدّهرِ راتقُهْ

مصائبُ لو أُنزِلْنَ بالشّمسِ لم تُنِرْ

وَبالبدر لم تُمْدَدْ بليلٍ سُرادِقُهْ

فمُعْتَبَطٌ خولِسْتُهُ ومؤجَّلٌ

تلبّث حتّى خِلتنِي لا أُفارقُهْ

تجافَى الرّدى عنه فلمّا أمِنْتُهُ

سقانِيَ فيه مُرَّ ما أنا ذائِقُهْ

فسُرَّ به قلبي فغال مسَرَّتِي

زمانٌ ظلومٌ للسّرورِ يسارقُهْ

أرى يومَه يومي وأشعرُ فقدَه

بأنّي وإنْ طال التّلَوُّمُ لاحقُهْ

وكم صاحبٍ عُلِّقْتُهُ فتقطّعَتْ

بأيدي المنايا من يديَّ علائقُهْ

وكيف صفاءُ العيش للمرء بعدما

تغيّبَ عنه رَهْطُهُ وأصادِقُهْ

فللّهِ أعوادٌ حَمَلْنَ عشيّةً

خبِيئةَ بيتٍ لا يرى السّوءَ طارقُهْ

على الكرمِ الفَضْفاضِ لُطَّتْ ستورُهُ

وبالبرِّ والمعروفِ سُدَّتْ مخارقُهْ

وَليسَ بهِ إلّا العفافُ وما اِنطَوَتْ

على غير ما يُرضي الإلهَ نمارِقُهْ

قيامُ سوادِ اللّيل يَندى ظلامُهُ

وصومُ بياضِ اليومِ تُحمى ودائِقُهْ

فدَتْني كما شاءتْ وما شئتُ أنّها

فَدَتْنِي ولا كانَ الّذي حُمَّ سابقُهْ

وَلَو أَنّني أَنصَفتُها من رعايتي

وقابلتُه رُزءاً بما هو لائقُهْ

لأكرعتُ نفسي بعدها مَكرعَ الرّدى

تصابحه حزناً لها وتغابقُهْ

سقى جَدَثاً أصبحت فيه مُجَلْجلٌ

رواعدُهُ ما تنجلي وبوارقُهْ

يُطيحُ الصَّدا الدّفَّاعُ منه وتَرْتوي

مغاربُهُ من فيضه ومشارقُهْ

لئِن غبتِ عن عيني فربّ مُغيَّبٍ

يروحُ وأبصارُ القلوبِ روامقُهْ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الشريف المرتضى، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

ابوالقاسم السيد علي بن حسين بن موسی المعروف بالشريف المرتضى هو مرتضی علم الهدی (966 – 1044 م) الملقب ذي المجدين علم الهدي، عالم إمامي من أهل القرن الرابع الهجري. من أحفاد علي بن أبي طالب، نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر يقول بالاعتزال مولده ووفاته ببغداد.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

إذا مر أعمى فارحموه وأيقنوا

إِذا مَرَّ أَعمى فَاِرحَموهُ وَأَيقِنوا وَإِن لَم تُكَفَّوا أَنَّ كُلَّكُم أَعمى وَما زالَ نِعمَ الرَأيُ لي أَنَّ مَنزِلي كَأَنِّيَ فيهِ مُضمِرٌ كَنَّ في نِعما غَدَوتُ

ديوان ابن معتوق الموسوي
ابن معتوق

بقيت بقاء الدهر يا بهجة الدهر

بقيتَ بقاءَ الدّهرِ يا بهجةَ الدّهرِ وهُنّئَ فيكَ العصرُ يا زينةَ العَصْرِ وفَدّتْ مُحيّاكَ النُجومُ بشَمسِها ولا زِلْتَ منها تَجتَني هالةَ البَدْرِ ولا برحَتْ ريحُ

ابن الوردي

أذاه شامل وشرو

أذاهُ شاملٌ وشرو كاملٌ ومنهاجو عسرْ لو كان حاوي الخصائص ما قال بالتنديبْ ما هو العزيز النهاية ولو بداية مدوَّنهْ من يحتقر بالمهذب من أين

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر نزار قباني - بحياتك يا ولدي امرأة

شعر نزار قباني – بحياتك يا ولدي امرأة

بحياتك يا ولدي امرأةٌ عيناها، سبحانَ المعبود فمُها مرسومٌ كالعنقود ضحكتُها موسيقى و ورود لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ.. وطريقكَ مسدودٌ.. مسدود فحبيبةُ قلبكَ.. يا ولدي نائمةٌ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً