أطنبت في اللوم فلا تكثري

ديوان البحتري
شارك هذه القصيدة

أَطنَبتِ في اللَومِ فَلا تُكثِري

مَن مُنصِفي مِنكُم وَمَن مُعذِري

يا أَيُّها العُذّالُ ما حَلَّ بي

مِن نُصحِكُم يا رَبِّ لي فَاُنصُرِ

أَكثَرتِ لَومي وَتَناوَلتِني

تَبغينَ أَن أَتلَفَ فَاِستَغفِري

ما جُرمُ مَن هامَ بِذي لَوعَةٍ

شَبيهَةٌ شَمسُ الضُحى الأَكبَرِ

كَأَنَّما صورَتُها في الدُجى

قِنديلُ قِسّيسٍ عَلى مِنبَرِ

وَالريقُ مِنها إِن تَجَرَّعتُهُ

خِلتُ نَسيمَ المِسكَةِ الأَزفَرِ

وَالوَجهُ مِنها حينَ أَبصَرتُهُ

يَكِلُّ عَنهُ الوَصفُ فَاِستَبصِرِ

وَلا تُعيدي أَبَداً لَومَ مَن

في قَلبِهِ كَالحَظِرِ الأَخضَرِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان البحتري، شعراء العصر العباسي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
البحتري

البحتري

البحتري (205 هجري - 284 هجري): هو أبو عبادة الوليد بن عبيد بن يحيى التنوخي الطائي، أحد أشهر الشعراء العرب في العصر العباسي. البحتري بدوي النزعة في شعره، ولم يتأثر إلا بالصبغة الخارجية من الحضارة الجديدة. وقد أكثر من تقليد المعاني القديمة لفظيا مع التجديد في المعاني والدلالات، وعرف عنه التزامه الشديد بعمود الشعر وبنهج القصيدة العربية الأصيلة ويتميز شعره بجمالية اللفظ وحسن اختياره والتصرف الحسن في اختيار بحوره وقوافيه وشدة سبكه ولطافته وخياله المبدع.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

عبد الله بن المعتز

وموقرة بثقل الماء جاءت

وَموقَرَةٍ بِثِقلِ الماءِ جاءَت تَهادى فَوقَ أَعناقِ الرِياحِ فَجاءَت لَيلَها سَحّاً وَوَبلاً وَهَطلاً مِثلَ أَفواهِ الجِراحِ كَأَنَّ سَماءَها لَمّا تَجَلَّت خِلالَ نُجومِها عِندَ الصَباحِ رِياضُ

ديوان جرير
جرير

راح الرفاق ولم يرح مرار

راحَ الرِفاقُ وَلَم يَرُح مَرّارُ وَأَقامَ بَعدَ الظاعِنينَ وَساروا لا تَبعَدَنَّ وَكُلُّ حَيٍّ هالِكٌ وَلِكُلِّ مَصرَعِ هالِكٍ مِقدارُ كانَ الخِيارَ سِوى أَبيهِ وَعَمِّهِ وَلِكُلِّ قَومٍ

ديوان الطفيل الغنوي
الطفيل الغنوي

أو قارح في الغرابيات ذو نسب

أَو قارِحٌ في الغُرابِيّاتِ ذُو نَسَبٍ وَفي الجِراءِ مِسَحُّ الشَدِّ إِجفيلُ وَلا أَقولُ لِجارِ البَيتِ يَتبَعُني نَفِّس مَحَلَّكَ إِنَّ الجَوَّ مَحلولُ وَلا أُخالِفُ جاري في

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً