أبكي الذين تبوأوا الغرف العلى

ديوان حبيب الهلالي

أَبكي الَّذينَ تَبوأوا الغُرَفَ العُلى

فَجَرَت لَهُم مِن تَحتِها الأَنهارُ

أَبكي لِنَفسي لا لَهُم أَبكيهِمُ

لا صَبرَ حَيثُ تَعارُفُ الأَبرارِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان حبيب الهلالي، شعراء صدر الإسلام، قصائد

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة المضيرية

”” حَدَّثَنا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: كُنْتُ بِالبَصْرَةِ، وَمَعِي أَبُو الفَتْحِ الإِسْكَنْدَرِيُّ رَجُلُ الفَصَاحَةِ يَدْعُوهَا فَتُجِيبُهُ، وَالبَلاغَةِ يَأَمُرُهَا فَتُطِيعُهُ، وَحَضَرْنَا مَعْهُ دَعْوَةَ بَعْضِ التُّجَّارِ، فَقُدِمَتْ…

تعليقات