أأخشى من الأعداء والله ناصري

أأخشى من الأعداء والله ناصري - عالم الأدب

أأخشى منَ الأعداءِ واللهُ ناصري

بخدَّامِ حظٍّ إنْ دعوتُ أجابوا

فقلبيَ مسرورٌ وسعديَ مقبلٌ

وحربيَ نصرٌ والمقالُ صوابُ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

قد يعجبك أيضاً

تعليقات