آذنت جارتي بوشك رحيل

شارك هذه القصيدة

آذَنَتْ جارَتِي بِوَشْكِ رَحيلِ

باكِراً جاهَرَتْ بخَطْبٍ جَلِيلِ

أَزْمَعَتْ بالفِراقِ لَمَّا رَأَتْنِي

أُتْلِفُ المالَ لا يَذُمُّ دَخِيلي

ارْبعِي إنَّما يَرِيبُكِ مِنِّي

إرْثُ مجْدٍ وَجِدُّ لُبٍّ أَصِيلِ

عجباً ما عَجِبْتُ لِلْعاقِدِ الما

لِ ورَيْبُ الزَّمانِ جَمُّ الخُبُولِ

وَيضِيعُ الذي يَصِيرُ إليهِ

مِنْ شَقاءٍ أَوْ مُلْكِ خُلْدٍ بجيلِ

أَجْمِلِ العيْشَ إِنَّ رِزْقَكَ آتٍ

لا يَرُدُّ التَّرْقِيحُ شَرْوى فَتِيلِ

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان المرقش الأصغر، شعراء العصر الجاهلي، قصائد
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
المرقش الأصغر

المرقش الأصغر

هو ربيعة بن سفيان بن سعد بن مالك بن ضبيعة. شاعر جاهلي من أهل نجد، من شعراء الطبقة الثانية، وهو أشعر المرقشين. من أشهر عشاق العرب وفرسانهم. كان من أشعر العرب غلب على شعره اليأس والقنوط. أشهر شعره حائيته، وهي إحدى المجمهرات.

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن الساعاتي
ابن الساعاتي

يا سائلاً عن غليل قلبي

يا سائلاً عن غليل قلبي لقد تجاهلتَ بالسؤالِ أنت على القرب والتّنائي أعلمُ منّي بكنهِ حالي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الساعاتي، شعراء العصر

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

أصبحت في دار بليات

أَصبَحتُ في دارِ بَليّاتِ أَدفَعُ آفاتٍ بِآفاتِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العتاهية، شعراء العصر العباسي، قصائد

ديوان الشاب الظريف
الشاب الظريف

لما حدا بالأيمنين يسار

لَمَّا حَدَا بِالأَيْمَنِينَ يَسَارُ وَسَرى اليَمانُونَ العَشِيَّ وَسَارُوا طَلَبَتْ عُيُونُكَ دَمْعَها فَأَجَابَهَا قَانٍ وَلِلحُزْنِ الدِّمَاءُ تُعَارُ وَدَمٌ وَدَمْعٌ حِينَ يَخْتَلِطَانِ في إِثْرِ الخَلِيطِ فَجُرْحُهُنَّ جُبَارُ

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً