قصيدة قد كنت أعلم يا ظلوم

بحر مجزوء الكامل

قَد كُنتُ أَعلَمُ يا ظَلو

مُ بِأَنَّ وَصلَكِ لا يَدومُ

قَد كُنتُ أُغبَطُ فيكُمُ

حيناً وَأَمرُكِ مُستَقيمُ

حَتّى نَقَضتِ عُهودَنا

وَالعَهدُ يَنقُضُهُ الظَلومُ

هَل تَذكُرينَ حَديثَنا

وَاللَيلُ مُسوَدٌّ بَهيمُ

إِذ نَحنُ نَعصي في الهَوى

قَولَ الوُشاةِ وَمَن يَلومُ