قصيدة ضن الطبيب على المري

بحر مجزوء الكامل

ضَنَّ الطَبيبُ عَلى المَري

ضِ المُبتَلى بِدَوائِهِ

ما يَصنَعُ الصَبُّ الحَزي

نُ جَفاهُ أَهلُ صَفائِهِ

لا شَيءَ إِلا صَبرُهُ

حَتّى يَموتَ بِدائِهِ

أَو يَشتَفي مِمّا يُجِنَّ

إِذا خَلا بِبُكائِهِ