قصيدة أما استوجبت عيني فديتك نظرة

على بحر الطَّوِيْل ( فَعُوْلُنْ مَفَاْعِيْلُنْ فَعُوْلُنْ مَفَاْعِيْلُنْ )

أَما اِستَوجَبَت عَيني فَدَيتُكِ نَظرَةً

إِلَيكِ وَقَد أَبكَيتِها حِجَجاً عَشرا

لَعَمري لَئِن أَقرَرتِ عَيني بِنَظرَةٍ

إِلَيكِ لَقَد عَذَّبتِها بِالبُكا دَهرا