قصيدة وكنت امرءاً لو شئت أن تبلغ الندى

عمرو بن كلثومالعصر الجاهلي

وَكُنتَ اِمرَءاً لَو شِئتَ أَن تَبلُغَ النَدى

بَلَغتَ بِأَدنى نِعمَةٍ تَستَديمُها

وَلَكِن فِطامُ النَفسِ أَثقَلُ مَحمَل

مِنَ الصَخرَةِ الصَمّاءِ حينَ تَرومُها