قصيدة ودوية لا يهتدى لفلاتها

على بحر الطَّوِيْل ( فَعُوْلُنْ مَفَاْعِيْلُنْ فَعُوْلُنْ مَفَاْعِيْلُنْ )

وَدَوِّيَّةٍ لا يُهتَدى لِفَلاتِها

بِعِرفانِ أَعلامٍ وَلا ضَوءِ كَوكَبِ