لم أر سوقة كابني سنان

لَم أَرَ سوقَةً كَاِبنَي سِنانٍ

وَلا حُمِلا وَجَدِّكَ في الحُجورِ

أَشَدَّ عَلى صُروفِ الدَهرِ إِدّاً

وَخَيراً في الحَياةِ وَفي القُبورِ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق