قصيدة أبأت بثعلبة بن الخشام

على بحر المتقارب ( فَعُولُنْ فَعُولُنْ فَعُولُنْ فَعُولُنْ )

أَبَأْتُ بِثَعْلَبَةَ بْنِ الخُشا

مِ عَمْرَو بْنَ عَوْفٍ فَزاحَ الوهَلْ

دَماً بِدَمٍ وتُعَفَّى الكُلُومُ

ولا يَنْفَعُ الأَوَّلِينَ المَهَلْ