قصيدة هجرتك أياما بذي الغمر إنني

على بحر الطَّوِيْل ( فَعُوْلُنْ مَفَاْعِيْلُنْ فَعُوْلُنْ مَفَاْعِيْلُنْ )

هَجَرتُكِ أَيّاماً بِذي الغَمرِ إِنَّني

عَلى هَجرِ أَيّامٍ بِذي الغَمرِ نادِمُ

وَإِنّي وَذاكَ الهَجرَ لَو تَعلَمينَهُ

كَعازِبَةٍ عَن طِفلِها وَهيَ رائِمُ