قسوة الحبيب لـ الشاعر طاهر زمخشري

تقـْسُو عليّ بِلا ذنْـبٍ أتيْـتُ بـِه …

ومَـا تبرّمْـتُ لكِـن خاننـِي النغَـمُ

أعَـادَهُ شجناً بَـاحَ الأنيْـن بـِه …

فهـل يُـلام مُحـبٌ حـَالـُه عـَـدمُ

حَسْبي مِنَ الحُبّ أنّي بالوفـَاء لَـه …

أمشِي وأحـْمِـلُ جَرْحًـا ليْـس يلتئِـمُ !

— طاهر زمخشري