فلسفة الطائشة

شارك هذا الاقتباس

اشعر بنغزات في قلبي لا تشبه ضربات القلب العادية، بل هي ألم حارق كأن احدهم يحفر بئرًا في قلبي لا ليملئه بالماء وإنما بالكيروسين؛تمهيدا لأن ينفث النيران فيه. 💔 

Recommended1 إعجاب واحدنشرت في مشاركات الأعضاء، مشاركات عامة، مقالات، نثر

انضم إلى مجتمع عالم الأدب

منصّة للشعراء والكتاب ومتذوقي الشعر والأدب
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية

مشاركات الأعضاء:

العاشقة القتيلة!

هو العشقُ أودى بتلك الأمَة لأن التلاعبَ كان السِمَة فسُحقاً لمن قادها طيْشُها لقعر المُجون ، وذل العَمه وتعساً لعشق دواهُ الردى و(ليلى) الهوى لم

أستـــــاذي قال لي (وصية معلم)

تلميذيَ المحبوبَ خلّ المُنكرا إذ إنه يُزْري بأخلاق الورى صورُ المعاصي جمّة وأخسّها أن تفتنَ المتبرجاتُ الخيَّرا والأصلُ غضّ الطرف عمن أظهرتْ حُسناً يشعّ تغنجاً

تحية شعرية لسلاطين آل عثمان!

رحلَ الألى تُشجيهمُ الهيجاءُ فاستأسدتْ – فوق البطاح – الشاءُ يا آل عثمان أزفّ تحيتي شعراً به يترنم الأدباء وأمدّ كفاً بالسلام مُرحّبا وصدى القريض

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر الإمام الشافعي - ومن البلية أن تحب

شعر الإمام الشافعي – ومن البلية أن تحب

وَمِنَ البَلِيَّةِ أَن تُحِـ ـبَّ وَلا يُحِبُّكَ مَن تُّحِبُهُ وَيَصُدُّ عَنكَ بِوَجهِهِ وَتُلِحُّ أَنتَ فَلا تُغِبُّهُ — الإمام الشافعي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر

اقتباسات و مقولات فلسفية عميقة:

دع روحك - جلال الدين الرومي

دع روحك – جلال الدين الرومي

دع روحك تجذبكَ بصمتٍ إلى ما تحبه، فإنها لن تُضلك أبدا. — جلال الدين الرومي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في اقتباسات

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

إلى كم ينفر الدينار مني

إِلى كَم يَنفِرُ الدينارُ مِنّي فَلَستُ أَخاهُ بَل غَيري أَخوهُ فَأَصفَرُهُ بُعادي كُلَّ حُرٍّ وَأَعدانا الفَرَنجُ فَهُم بَنوهُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان القاضي الفاضل،

ديوان الطغرائي
الطغرائي

لا تيأسن إذا ما كنت ذا أدب

لا تيأسَنَّ إِذا ما كنتَ ذا أَدبٍ على خمولِكَ أنْ ترقَى إِلى الفَلَكِ بينَا تَرى الذهبَ الإبرِيْزَ مُطَّرَحاً في الأرضِ إذ صار إكليلاً على مَلِكِ

ديوان الشريف المرتضى
الشريف المرتضى

من ذا الطبيب لأدوائي وأوجاعي

مَن ذا الطّبيبُ لأدْوائي وأوجاعي أو الرّفيق على همّي وأزماعي قد كنتُ جَلْداً ولكنْ رُبَّ أقضِيَةٍ خَلَطْن جَلْداً على البلوى بمُلتاعِ يا صاحبي يوم رام

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً