فضل النساء اقتباس لـ أحمد شوقي

فضل النساء اقتباس لـ أحمد شوقي
شارك هذه الأبيات

وَإِذا أُصيبَ القَومُ في أَخلاقِهِم

فَأَقِم عَلَيهِم مَأتَماً وَعَويلا

إِنّي لَأَعذُرُكُم وَأَحسَبُ عِبئَكُم

مِن بَينِ أَعباءِ الرِجالِ ثَقيلا

وَجَدَ المُساعِد غَيرُكُم وَحُرِمتُمُ

في مِصرَ عَونَ الأُمَّهاتِ جَليلا

وَإِذا النِساءُ نَشَأنَ في أُمِّيَّةٍ

رَضَعَ الرِجالُ جَهالَةً وَخُمولا

— أحمد شوقي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر حكمه
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أحمد شوقي

أحمد شوقي

أحمد شوقي علي أحمد شوقي بك (16 أكتوبر 1868 - 14 أكتوبر 1932)، كاتب وشاعر مصري يعد من أعظم شعراء العربية في العصور الحديثة، يلقب بـ "أمير الشعراء". نظم الشعر العربي في كل أغراضه من مديح ورثاء وغزل، ووصف وحكمة، وله في ذلك أيادٍ رائعة ترفعه إلى قمة الشعر العربي.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر تأبط شراً - يا عيد ما لك من شوق وإيراق

شعر تأبط شراً – يا عيد ما لك من شوق وإيراق

يا عيدُ ما لَكَ مِن شَوقٍ وَإيراقِ وَمَرِّ طَيفٍ عَلى الأَهوالِ طَرّاقِ يَسري عَلى الأَينِ وَالحَيّاتِ مُحتَفِياً نَفسي فِداؤُكَ مِن سارٍ عَلى ساقِ طَيفِ اِبنَةِ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن خفاجة
ابن خفاجة

وصدر ناد نظمنا

وَصَدرِ نادٍ نَظَمنا بِهِ القَوافِيَ عِقدا في مَنزِلٍ قَد سَحَبنا بِظِلِّهِ العِزَّ بُردا قَد طَنَّبَ المَجدُ بَيتاً فيهِ وَعَرَّسَ وَفدا تَذكو بِهِ الشُهُبُ جَمراً وَيَعبَقُ

ديوان قيس بن الملوح
قيس بن الملوح

وإني وإن لم آت ليلى وأهلها

وَإِنّي وَإِن لَم آتِ لَيلى وَأَهلَها لَباكٍ بُكا طِفلٍ عَلَيهِ التَمائِمُ بُكاً لَيسَ بِالنَزرِ القَليلُ وَدائِمٌ كَما الهَجرُ مِن لَيلى عَلى الدَهرِ دائِمُ هَجَرتُكِ أَيّاماً

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

صديقنا قبح من صديق

صَديقُنا قُبِّحَ مِن صَديقِ مُيَسِّرِ الأَخلاقِ لِلعُقوقِ وَقاعِدِ العِرضِ عَلى الطَريقِ سَوادُهُ وَالشَبُ في التَحقيقِ تَمَرُّغُ الفارَةِ في الدَقيقِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان القاضي

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً