فالنطق جهر والتحية قبلة – البارودي

فَالنُّطْقُ جَهْرٌ وَالتَّحِيَّةُ قُبْلَةٌ

بَيْنَ الأَحِبَّةِ وَالسَّلامُ عِنَاقُ

لا يَسْأَمُونَ اللَّهْوَ بَيْنَ مَلاعِبٍ

قَدْ قَامَ فِيهَا لِلْخَلاعَةِ سَاقُ

يَفْتَنُّ عَقْلُ الْمَرْءِ فِي تَصْوِيرِهَا

وَتَحَارُ فِي تَمْثِيلِهَا الأَحْدَاقُ

— محمود سامي البارودي




Secured By miniOrange