فإن الخوف من الحب هو الحب نفسه – المنفلوطي

فأتبعته نَظَرُهَا حَتَّى غَابَ عَنْهَا وَقَالَتْ رَحْمَتُك اللهم فَإِنَّنِي أَخْشَى أَنْ أُحِبَّهُ
لَقَدْ أحبته مِنْ حَيْثُ لَا تَدْرِي،  فَإِن الخوف مِنْ الحب هُوَ الحُبُّ نفسه !

– المنفلوطي، العبرات