أبيات شعر غزل

طر كيف شئت فأنت فيها واقعٌ – أبو إسحاق الإلبيري

تَالله مَا فِي الأرضِ مَوضِعُ راحةٍ

إلا وَقَد نُصِبَت عَليهِ شِبَاكِي

طِر كَيفَ شِئتَ فَأنتَ فِيهَا واقِعٌ

عَانٍ بِها لا يُرتَجى لِفَكاك

– أبو إسحاق الإلبيري

FavoriteLoading أضف إلى قائمة الاقتباسات المفضلة
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق