شيّعتُ احلامي كلمات رائعة لأحمد شوقي

بقاء لئام الناس موت عليهم - ابن عبد ربه الأندلسي
شارك هذه الأبيات

شَيّعـتُ أَحْـلامـي بقلـبٍ بـاكِ

ولَمَحتُ من طُرُق المِـلاحِ شِباكـي

ورجـعـتُ أَدراجَ الشبـاب ووِرْدَه

أَمشي مكانَهمـا علـى الأَشـواكِ

وبجـانبِـي واهٍ كـأَن خُفـوقَـه

لَمـا تلفَّـتَ جَهْشَـةُ المُتبـاكـي

— أحمد شوقي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر حزينة
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أحمد شوقي

أحمد شوقي

أحمد شوقي علي أحمد شوقي بك (16 أكتوبر 1868 - 14 أكتوبر 1932)، كاتب وشاعر مصري يعد من أعظم شعراء العربية في العصور الحديثة، يلقب بـ "أمير الشعراء". نظم الشعر العربي في كل أغراضه من مديح ورثاء وغزل، ووصف وحكمة، وله في ذلك أيادٍ رائعة ترفعه إلى قمة الشعر العربي.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر إبراهيم العريض - وحدثتها بالحب

شعر إبراهيم العريض – وحدثتها بالحب

ولما تفيّأنا ظلالَ خميلةٍ تَساقطَ مثلُ الدرِّ فوق خُطانا وحَدّثتُها بالحبّ – وَهْي مُصيخةٌ على أملٍ أن تلتقي شفتانا أشاحت إلى الأزهار عنّي بوجهها دلالاً

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان البحتري
البحتري

تطلبت من أدعو لرد ظلامتي

تَطَلَّبتُ مَن أَدعو لِرَدِّ ظُلامَتي فَكانَ أَبو بَكرٍ لَها وَأَبو بَكرِ وَلَو شَهِداني أَشهَداني عِنايَةً تَعودُ بِحَقّي أَو تُبَلِّغُني عُذري فَيا لَيتَ شِعري ما تُرى

ديوان ناصح الدين الأرجاني
الأرجاني

الخؤر والجور خوزستان أصلهما

الخُؤْرُ والجَورُ خُوزِستانُ أَصلهما والخَوزُ تَصحيفتاهُ الجَور والخَورُ فأعجَزُ النّاسِ أهلوها إذا ظُلموا وأَظلمُ النّاسِ أهلوها إذا قَدَروا Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الأرجاني، شعراء

ديوان علي بن أبي طالب
علي بن أبي طالب

ألم تعلم أبا سمعان أنا

أَلَم تَعَلم أَبا سَمعانَ أَنّا نَرُدُّ الشَيخَ مَثلَكَ ذا الصداعِ وَيُذهِلُ عَقلَهُ بِالحَربِ حَتّى يَقومُ فَيَستَجيبُ لِغَيرِ داعِ فَدافِع عَن خُزاعَةَ جَمعَ بَكرٍ وَما بِكَ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً