شعر نازك الملائكة – ستمضي السنين

شعر نازك الملائكة - ستمضي السنين

ستمضي السنينْ

لماذا أُحسُّ الأسى والضَّجَرْ،

وكفُّ المطَرْ

تلفُّ على عنقي المختنقْ

حبالَ الفِكرْ

وأينَ أسيرُ وقلبي النزقْ

هنالكَ ما زالَ، لا يبرُدُ

ولا يحترقْ

— نازك الملائكة

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في اقتباسات

قد يعجبك أيضاً

جدارية لمحمود درويش

هذا هُوَ اسمُكَ / قالتِ امرأةٌ ، وغابتْ في المَمَرِّ اللولبيِّ… أرى السماءَ هُنَاكَ في مُتَناوَلِ الأَيدي . ويحملُني جناحُ حمامةٍ بيضاءَ صَوْبَ طُفُولَةٍ أَخرى…

تعليقات