شعر محيي الدين بن عربي – تشير فأدري ما تقول بطرفها

تُشيرُ فأدري ما تقولُ بطَرْفِها

وأُطرقُ طرفي عند ذاك فتفْهَمِ

تَكَلَّمُ منا في الوجُوهِ عيونُنا

فنحن سكوتٌ والهوى يتكلَّمُ

— محيي الدين بن عربي