شعر محمود درويش – لا أَنا أَو لا أَحد

في البيت أَجلس، لا حزيناً لا سعيداً
لا أَنا، أَو لا أَحَدْ

صُحُفٌ مُبَعْثَرَةٌ. ووردُ المزهريَّةِ

لا يذكِّرني بمن قطفته لي

فاليوم عطلتنا عن الذكرى

وعُطْلَةُ كُلِّ شيء إنه يوم الأحدْ

— محمود درويش