شعر محمود الوراق – أعطيت كل الناس من نفسي الرضا

أَعطَيتُ كُلَّ الناسِ مِن نَفسي الرِضا

إِلّا الحَسودَ فَإِنَّهُ أَعياني

لا أَنَّ لي ذَنباً لَدَيهِ عَلِمتُه

إِلّا تَظاهُرَ نِعمَةِ الرَحمَنِ

يَطوي عَلى حَنَقٍ حَشاهُ لِأَن رَأى

عِندي كَمالَ غِنىً وَفَضلَ بَيانِ

ما إِن أَرى يُرضيهِ إِلّا ذِلَّتي

وَذَهابُ أَموالي وَقَطعُ لِساني

فَسَأَستَعينُ بِخالِقي مَولى الوَرى

يَكفينا بِها مِنَ الشَيطانِ

— محمود الوراق

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.