أبيات شعر حكمهLoading

حفظ في المفضلة

شعر محمد بن يسير البصري – أي شيء من الدنيا سمعت به

أبيات شعر نظمت على بحر البسيط

مَا تَصْنَعِينَ بِعَيْنٍ عَنْكِ طَامِحَةٍ

إِلَى سِوَاكِ، وَقَلْبٍ مِنْكِ قَدْ نُزِعَا

إِنْ قُلْتِ: كُنْتُ عَلَى وُدٍّ وَتَكْرِمَةٍ

فَقَدْ صَدَقْتِ، وَلَكِنْ ذَاكَ قَدْ مُنِعَا

وَأَيُّ شَيْءٍ مِنَ الدُّنْيَا سَمِعْتَ بِهِ،

إِلَّا إِذَا صَارَ فِي غَايَاتِهِ، انْقَطَعَا

— محمد بن يسير البصري

من كتاب عرائس و شياطين لعباس العقاد

ومعنى البيت:

أنَّ الشيء إذا بلغ التمام و الكمال و وصل منتهاه أخذ يزول و ينقص و إن بلغت القوة ذروتها دبَّت
حينها بدايات الضعف .

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى