شعر قيس بن ذريح – ومن يتعلق حب لبنى فؤاده

شعر قيس بن ذريح - ومن يتعلق حب لبنى فؤاده

تَهَيَّضَني مِن حُبِّ لُبنى عَلائِقٌ

وَأَصنافُ حُبٍّ هَولُهُنَّ عَظيمُ

وَمَن يَتَعَلَّق حُبَّ لُبنى فُؤادُهُ

يَمُت أَو يَعِش ما عاشَ وَهوَ كَليمُ

فَإِنّي وَإِن أَجمَعتُ عَنكِ تَجَلُّداً

عَلى العَهدِ فيما بَينَنا لَمُقيمُ

— قيس بن ذريح

معاني المفردات:

تَهَيَّضني: كسرني

علائق : ما تمسك به و نشبه

هَولُهُنَّ : مصائبهن

كَليم: جريح

أجمعت عنك تجلّدا: ابتعدت عنك صبرا وتحمّلا

قيس بن ذريح

قيس بن ذريح الليثي الكناني والملقب بمجنون لبنى، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل الحجاز. وهو أحد القيسين الشاعرين المتيمين والآخر هو قيس بن الملوح "مجنون ليلى"