شعر قيس بن ذريح – ألا يا غراب البينِ

ألا يا غرابَ البينِ قد طرتَ بالذي

أُحاذرُ من لُبنى فهل أنتَ واقعُ

أتبكي علَى لُبنى وأنتَ تركتَها

فقد ذهبتْ لُبنى فما أنتَ صانع

وطارَ غرابُ البينِ وانشقَّتِ العصا

بلُبنى كما شقَّ الأديمَ الصَّوانعُ

— قيس بن ذريح