شعر قيس بن الملوح – ولو أحدقت بي الإنس والجن

شعر قيس بن الملوح - ولو أحدقت بي الإنس والجن
شارك هذه الأبيات

وَلو أحدَقَت بِِيَ الإنسُ والجِنَ كُلّهُمُ

لِكَي يَمنَعُونِي أنْ أجَيكِ لَجِيتُ

— قيس بن الملوح

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر شوق
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى لم يكن مجنوناً وإنما لقب بذلك لهيامه في حب ليلى العامرية التي نشأ معها وعشقها فرفض أهلها ان يزوجوها به، فهام على وجهه ينشد الأشعار ويأنس بالوحوش ويتغنى بحبه العذري، فيرى حيناً في الشام وحيناً في نجد وحيناً في الحجاز.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ابن الفارض - سقتني حميا الحب راحة مقلتي

شعر ابن الفارض – سقتني حميا الحب راحة مقلتي

سَقَتني حُمَيَّا الحُبَّ راحَةَ مُقلَتي وَكَأسي مُحَيَّا مَن عَنِ الحُسنِ جَلَّتِ فَأَوهَمتُ صَحبي أنَّ شُربَ شَرابهِم بهِ سُرَّ سِرِّي في انتِشائي بنَظرَةِ وبالحَدَقِ استغنَيتُ عن

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

أحب من الإخوان كل مؤات

أُحِبُّ مِنَ الإِخوانِ كُلَّ مُؤاتِ وَفِيٍّ يَغُضُّ الطَرفَ عَن عَثَراتي يُوافِقُني في كُلِّ خَيرٍ أُريدُهُ وَيَحفَظُني حَيّاً وَبَعدَ وَفاتي وَمَن لي بِهَذا لَيتَ أَنّي أَصَبتُهُ

ديوان أبو نواس
أبو نواس

قلبي بخاتم حبكم مختوم

قَلبي بِخاتَمِ حُبِّكُم مَختومُ ما في هَواكَ لَهُ الغَداةُ قَسيمُ أَخَذَت مَوَدَّتُكُم هَواهُ بِقَدرِهِ قَلباً بِهِ أَمَداً عَلَيكَ مُقيمُ مَن كانَ أُعطِيَ مِنكَ قَبلِيَ حَظَّهُ

ديوان حسان بن ثابت
حسان بن ثابت

أوفت بنو عمرو بن عوف نذرها

أَوفَت بَنو عَمروِ بنِ عَوفٍ نَذرَها وَتَلَوَّثَت غَدراً بَنو النَجّارِ وَتَخاذَلَت يَومَ الحَفيظَةِ إِنَّهُم لَيسوا هُنالِكُمُ مِنَ الأَخيارِ وَنَسوا وَصاةَ مُحَمَّدٍ في صِهرِهِ وَتَبَدَّلوا بِالعِزِّ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً