شعر قيس بن الملوح – أمر على الديار ديار ليلى

أَمُرُّ عَلى الدِيارِ دِيارِ لَيلى

أُقَبِّلَ ذا الجِدارَ وَذا الجِدارا

وَما حُبُّ الدِيارِ شَغَفنَ قَلبي

وَلَكِن حُبُّ مَن سَكَنَ الدِيارا

—   قيس بن الملوح

معاني المفردات

 

شَغَفنَ قَلبي : شَغَفَته حُبّاً : أَيْ أَصَابَ قَلْبَه بِحُبٍّ قَوِيّ