شعر قيس بن الملوح – ألا يا نسيم الريح حكمك جائر

شعر قيس بن الملوح - ألا يا نسيم الريح حكمك جائر
شارك هذه الأبيات

أَلا يا نَسيمَ الريحِ لَو أَنَّ واحِداً

مِنَ الناسِ يُبليهِ الهَوى لَبَليتُ

فَلَو خُلِطَ السَمُّ الزُعافُ بِريقِها

تَمَصَّصتُ مِنهُ نَهلَةً وَرَويتُ

— قيس بن الملوح (مجنون ليلى)

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى لم يكن مجنوناً وإنما لقب بذلك لهيامه في حب ليلى العامرية التي نشأ معها وعشقها فرفض أهلها ان يزوجوها به، فهام على وجهه ينشد الأشعار ويأنس بالوحوش ويتغنى بحبه العذري، فيرى حيناً في الشام وحيناً في نجد وحيناً في الحجاز.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن معصوم
ابن معصوم

كوكب الصبح قد بدا يحكيك

كَوكبُ الصُبح قد بَدا يَحكيك فاِمزج الكاسَ يا رشا من فيك بادِر الصُبحَ بالصَبوح فقد فاح ريحُ الصَبا وصاحَ الديك وأَدِرها عليَّ مُشرقةً عَن سَنى

ديوان عنترة بن شداد
عنترة بن شداد

برد نسيم الحجاز في السحر

بَردُ نَسيمِ الحِجازِ في السَحَرِ إِذا أَتاني بِريحِهِ العَطِرِ أَلَذُّ عِندي مِمّا حَوَتهُ يَدي مِنَ اللَآلي وَالمالِ وَالبِدَرِ وَمُلكُ كِسرى لا أَشتَهيهِ إِذ ما غابَ

ديوان أبو تمام
أبو تمام

أعبد الله دع لوا وليتا

أَعَبدَ اللَهِ دَع لَوّاً وَلَيتا فَقَد أَصبَحتَ يا مِسكينُ مَيتا وَكُنتَ بِخِلَّتَينِ تُدِلُّ حَتّى رُميتَ مِنَ السَماءِ كَما رَمَيتا بِلينٍ مَرَّةً وَبِقَدرِ عَونٍ فَسُوِّدَ وَجهُ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً