شعر عمرو بن الأيهم – رمتك بعيني فرقد ظل يتقي

ويومَ ارتحالِ الحيِّ راعتكَ روعةً

فلمْ تنسَها مِنْ ذاكَ إلاَّ علَى ذكرِ

رمتكَ بعينيْ فرقدٍ ظلَّ يتَّقي

شآبيبَ قطرٍ بينَ غُصنينِ مِنْ سدرِ

— عمرو بن الأيهم