شعر عبد الله النحوي – القلب يدرك مالا عين تدركه

تقولُ من للعمى بالحُسْن قلتُ لَها

كَفَى عَن الله في تحقيقهِ الخبرُ

القلبُ يُدرك مالا عينَ تدركُهُ

والحُسْنُ ما استحسنتْه النفس لا البَصرُ

وما العيونُ التي تعمى إذا نظرَتْ

بل القلوبُ التي يَعْمىَ بها النظرُ

— عبد الله بن سليمان النحوي المكفوف

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.