شعر عبد الرزاق عبد الواحد – حين أرنو لعينيك

شعر عبد الرزاق عبد الواحد - حين أرنو لعينيك
شارك هذه الأبيات
حينَ أرنو لـِعَينـَيكِ
أعلمُ أنَّ السَّماواتِ تختارُ وَجها ً
لِتـَزرَعَ أنجُمَها!
أتـَعَلـَّمُ أنَّ البحارَ قـَراراتـُها لا حدودَ لها..
ربَّما كانَ شاطيءَ كلِّ المُحيطاتِ
جَفنٌ ومِكحَلـَة ٌ!

— عبد الرزاق عبد الواحد

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عالم الأدب

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر أحمد شوقي ما كان في ماضي الزمان محرماً

شعر أحمد شوقي ما كان في ماضي الزمان محرماً

ما كان في ماضي الزَّمانِ مُحَرَّمًا لِلنَّاسِ في هذا الزَّمَانِ مُبَاحُ صاغوا نُعُوتَ فضائلٍ لِعُيُوبِهِمْ فَتَعَذَّرَ التَّمْيِيزُ والإِصلاَحُ فالفَتْكُ فَنٌّ وَالخِداعُ سياسَةٌ وغِنَى اللُّصُوصِ بَرَاعةٌ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان محيي الدين بن عربي
محيي الدين بن عربي

النون كالعين في أنطى وأعطاه

النون كالعينِ في أنطى وأعطاه لحنٌ أتاه به شرعٌ فأعطاهُ الحرفُ يُبدَل من حرفٍ يماثله في قربِ مخرجهِ لذاك ساواه وذا بعيدٌ فكيفَ الأمر فيه

ديوان حسان بن ثابت
حسان بن ثابت

ما طلعت شمس النهار ولا بدت

ما طَلَعَت شَمسُ النَهارِ وَلا بَدَت عَلَيكَ بِمَجدٍ يا اِبنَ مَقطوعَةِ اليَدِ أَبوكَ لَقيطٌ أَلأَمُ الناسِ مَوضِعاً تَبَنّى عَلَيكَ اللُؤمَ في كُلِّ مَشهَدِ إِذا الدَهرُ

ديوان البحتري
البحتري

ما في معاشرة ابن أكثم ساعة

ما في مُعاشَرَةِ اِبنُ أَكثَمَ ساعَةً خَطَرٌ لِذي عَقلٍ وَلا مَجنونِ أَعمى لَهُ بَصَرٌ يَعيبُ صَديقَهُ يَأتي المَثالِبَ في خَفاً وَسُكونِ يُبدي لِنا زِيَّ القُضاةِ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً