شعر عبدالله المالكي – فيك العراك، بك القتيل و قاتل

فِيكَ العِرَاكَ، بِكَ القَتيلُ و قاتلٌ

أَينَ السَّلامُ و أَنتَ تَجهَلُ صُلحَك

تأتي تُصافحُني و تَعلمُ أنني

أَشقَى لَعلِّي أن أصادِفَ ذَبحَك

إن قُلتُ قد خَبَّأتَ ذنبك؟ قُلتَ هلْ:

خَبَّأتَ أنت عنِ الشَّماتةِ جُرحَك؟

— عبدالله المالكي

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.