شعر صفي الدين الحلي – ما للمدامع لا تطفي لظى كبدي

كم قد بكَيتُ وقد سارَتْ ركائبُكُم،

فالدّمعُ يَسفَحُ، والأحشاءُ تَضطرِمُ

ما للمدامعِ لا تطفي لظَى كبدي،

ويُغرِقُ الرّكبَ منها سيلُها العَرِمُ

وَقَفتُ أُظهِرُ للعُذّالِ مَعذِرَة ً

عنكم وإن صحّ عندَ الناسِ ما زعموا

قالوا: غدا مغرماً طولَ الزمانِ بهم،

واللَّهُ يَعلَمُ أنّي مُغرَمٌ بِكُمُ

— صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

صَفِيِّ الدينِ الحِلِّي (677 - 752 هـ / 1277 - 1339 م) هو أبو المحاسن عبد العزيز بن سرايا بن نصر الطائي السنبسي نسبة إلى سنبس، بطن من طيّ. وهو شاعر عربي نظم بالعامية والفصحى، ينسب إلى مدينة الحلة العراقية التي ولد فيها.