شعر صفي الدين الحلي – فتراك تدري ان حبك متلفي

شعر صفي الدين الحلي - فتراك تدري ان حبك متلفي
شارك هذه الأبيات

فتُراكَ تَدري أنّ حُبّكَ مُتلِفي

لكنّني أُخفي هَواكَ وأكتِمُ

إن كُنتَ ما تدري، فتلكَ مُصيبَةٌ

أو كنتَ تَدري، فالمُصيبَةُ أعظَمُ

— صفي الدين الحلي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر عتاب
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

صَفِيِّ الدينِ الحِلِّي (677 - 752 هـ / 1277 - 1339 م) هو أبو المحاسن عبد العزيز بن سرايا بن نصر الطائي السنبسي نسبة إلى سنبس، بطن من طيّ. وهو شاعر عربي نظم بالعامية والفصحى، ينسب إلى مدينة الحلة العراقية التي ولد فيها.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

تلذ عيني ، وقلبي منك في ألم - الشريف الرضي

يا ويح قلبي

يا وَيحَ قَلبي إِنَّهُ في جانِبي وَأَظُنُّهُ نائي المَزارِ بَعيدا مُستَوفِزٌ شَوقاً إِلى طَحبابِهِ المَرءُ يَكرَهُ أَن يَعيشَ وَحيدا — إيليا ابو ماضي Recommend0 هل

شعر ابن الرومي - أطالع ما أمامي بابتهاج

شعر ابن الرومي – أطالع ما أمامي بابتهاج

ليالي لم أقلْ سَقْياً لعهدٍ ولم أَرغَبْ إلى سُقيا سَحابِ ولم أتنفس الصُّعداءَ لَهفاً على عيشٍ تداعَى بانقضابِ أطالعُ ما أمامي بابتهاجٍ ولا أقفو المُولِّي

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

يا روح شخصي منزل أو طنته

يا روحُ شَخصي مَنزِلٌ أُو طَنتَهُ وَرَحَلتِ عَنهُ فَهَل أَسِفتِ وَقَد هُدِم عيدَ المَريضُ وَعاوَنَتهُ خَوادِمٌ ثُمَّ اِنتَقَلتِ فَما أُعينَ وَلا خُدِم لَقَدِ اِستَراحَ مُعَلَّلٌ

ابن الوردي

بائع الفخار بدر

بائعُ الفخّارِ بدرٌ قال للعشاقِ هَبْ طالبُ الجرَّةِ زيرٌ مالهُ عنديَ جبْ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

ديوان ابن خفاجة
ابن خفاجة

يانشر عرف الروضة الغناء

يانَشرَ عَرفِ الرَوضَةِ الغَنّاءِ وَنَسيمَ ظِلِّ السَرحَةِ العَيناءِ هَذا يَهُبُّ مَعَ الأَصيلِ عَنِ الرُبى أَرَجاً وَذَلِكَ عَن غَديرِ الماءِ عوجاً عَلى قاضي القُضاةِ غُدَيَّةً في

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً