شعر سيد قطب – ابتسامة

أنر بفؤادي كل أسوان مظلمِ

ببسمة راض في الحياة مُنعم

وصور بها الآمال : إني رأيتها

تطيف بريا ثغرك المتبسّم

وطالع بها وجه الحياة ندية

تمس حشاشات القلوب ببلسم

وتسري إلى الأرواح روحا مهوما

يفيض عليها من رضاء وأنعم

فديتكَ لا تأل الحياة ابتسامة

أرق وأحنى من خيال مهوم

مرنحة الأعطاف تومض خلسة

وتخطر في رفق بذيالك الفم

فديتك أرسلها على الكون غبطة

تشافهه همس الرجاء المتمم

وتدركها الأرواح في خطراتها

كما تدرك الأسماع همس الترنم

فديتك لا تأل الحياة تبسماً

فإنك لم تخلق لغير التبسم

وقَتكَ الليالي العابسات عبوسها

إذن فتبسم كيف شئت وانعم

— سيد قطب