شعر سمنون المحب – أمسى بخدي للدموع رسوم

شعر سمنون المحب - أمسى بخدي للدموع رسوم
شارك هذه الأبيات

أمسى بخدي للدموع رسوم

أسفا عليك وفي الفؤاد كلوم

والصبر يحسن في المواطن كلها

إلا عليك فإنه مذموم

— سمنون المحب

كلوم: كلام

والمعنى العام للأبيات:

يصف الشاعر حزنه و بكاءه الذي رُسم على خديه وقلة صبره على الفراق .

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر فراق
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عالم الأدب

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

ألا إن نقص الشيء حيث يزيد - أبو العتاهية

ألا إن نقص الشيء حيث يزيد – أبو العتاهية

وَأَيُّ بَني الأَيّامِ إِلّا وَعِندَهُ مِنَ الدَهرِ عِلمٌ طارِفٌ وَتَليدُ يَرى ما يَزيدُ وَالزِيادَةُ نَقصُهُ أَلا إِنَّ نَقصَ الشَيءِ حينَ يَزيدُ — أبو العتاهية Recommend0

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان بهاء الدين زهير
بهاء الدين زهير

يا حبذا الموز الذي أرسلته

يا حَبَّذا المَوزُ الَّذي أَرسَلتَهُ وَلَقَد أَتانا طَيِّباً مِن طَيِّبِ في ريحِهِ أَو لَونِهِ أَو طَعمِهِ كَالمِسكِ أَو كَالتِبرِ أَو كَالضَربِ وافَت بِهِ أَطباقُهُ مُنَضَّداً

ديوان مروان بن أبي حفصة
مروان بن أبي حفصة

لام في أم مالك عاذلاكا

لامَ في أُمِّ مالِكٍ عاذِلاكا وَلَعَمرُ الإِلهِ ما أَنصَفاكا وَكِلا عاذِلَيكَ أَصبَحَ مِمّا بِكَ خِلواً هَواهُ غَيرُ هَواكا عَذَلا في الهَوى وَلَو جَرَّباهُ أَسعَدا إِذ

ديوان الشريف الرضي
الشريف الرضي

أفي كل يوم رام بهمة

أَفي كُلِّ يَومٍ رامٍ بِهِمَّةٍ إِلى حَيثُ لا تَرمي النُجومُ الشَوابِكُ وَما كُلُّ ما مَنَّيتَ نَفسَكَ خالِياً تَنالُ وَلا تُفضي إِلَيهِ المَسالِكُ يَقولونَ رُم تَلقَ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً