شعر حماس بن ثامل – و داع دعا بعد الهدوء كأنما

شعر حماس بن ثامل و داع دعا بعد الهدوء كأنما
شارك هذه الأبيات

وَدَاعٍ دَعَا بَعدَ الهُدوءِ كَأَنَّما

يُقاتِلُ أَهوالَ السُّرَى وَ تُقَاتِلُهْ

دَعَا يَائِساً شِبْهَ الجُنُونِ وَ مُا بِهِ

جُنُونٌ وَ لَكِن كَيدُ أَمرٍ يُحاوِلُهْ

فَلَمّا سَمِعْتُ الصَّوتَ نادَيتُ نَحوَهُ

بِصَوتٍ كَريمِ الجَدِّ حُلوٍ شَمائِلُهْ

— حماس بن ثامل

معاني المفردات:

تَسرَّى الشَّخصُ تكلّف السّخاءَ في مروءة :-تسرّى أمام ضيوفه.

شرح الأبيات:

من الشعر القصصي يقول: جاء الداعي مستنبحاً (وهو الضيف)  يستنقذ من هول الليل، وبلاء الضر، حتى كأنما كان يقاتل أسباب السري لشدة الأمر عليه، وتقاتله، أي بلغ الحال به حداً رأى السري تغالبه عن نفسه، وتصارعه عنها.

 

 

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر عامة
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عالم الأدب

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ابن زيدون - أما منى نفسي فأنت جميعها

شعر ابن زيدون – أما منى نفسي فأنت جميعها

أَمّا مُنى نَفسي فَأَنتِ جَميعُها يا لَيتَني أَصبَحتُ بَعضَ مُناكِ يَدنو بِوَصلِكِ حينَ شَطَّ مَزارُهُ وَهمٌ أَكادُ بِهِ أُقَبِّلُ فاكِ — ابن زيدون Recommend0 هل

شعر قيس بن الملوح سأصبر حتى يعلم الناس

شعر قيس بن الملوح – سأصبر حتى يعلم الناس

سَأَصبِرُ حَتّى يَعلَمَ النَّاسُ أَنَّني عَلَى نَائِبَاتِ الدَّهرِ أَقوَى مِنَ الصَّخرِ سَلامٌ عَلَى مَن لا أَمَلُّ حَدِيثَها وَ لَو عَاشَرَتها النَّفسُ عَشراً إِلى عَشرِ عَزائي

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

الكميت بن زيد

ما حولتك عن اسم الصدق آفنة

ما حولتك عن اسم الصدق آفنة من العيوب وما نبَّرْتَ بالسبَبِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الكميت بن زيد، شعراء العصر الأموي، قصائد

ديوان عبد الغفار الأخرس
عبد الغفار الأخرس

لقد خفقت في النحر ألوية النصر

لقدْ خَفَقَتْ في النَّحر ألويةُ النَّصْرِ وكانَ انمحاقُ الشَّرِّ في ذلك النَّحر وفتحٌ عظيمٌ يعلمُ اللهُ أنَّه ليستصغر الأَخطار من نوب الدهر عَلَتْ كلماتُ الله

ديوان حبيب الهلالي
حبيب الهلالي

ألا حبذا عصر اللوى وزمانه

أَلا حَبَّذا عَصرُ اللِوى وَزَمانُهُ إِذِ الدَهرُ سَلمٌ وَالجَميعُ حُلولُ وَإِذ لِلصِّبا حَوضٌ مِنَ اللَهوِ مُترَعٌ لَنا عَلَلٌ مِن وِردِهِ وَنَهولُ وَإِذ نَحنُ لَم يَعرِض

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً