أبيات شعر عامةLoading

حفظ في المفضلة

شعر حطائط بن يعفر – أريني جوادا مات هزلا لعلني

تَقول ابْنة الْعباب رهم حربتنا

حطائط لم تتْرك لنَفسك مقْعدا

إِذا مَا أفدنا صرمة بعد هجمة

تكون عَلَيْهَا كَابْن أمك أسودا

فَقلت وَلم أعي الْجَواب تبيني

أَكَانَ الهزال حتف زيد وأربدا

أريني جوادا مَاتَ هزلا لعلني

أرى مَا تَرين أَو بَخِيلًا مخلدا

— حطائط بن يعفر

شرح أبيات الشعر

حطائط بن يعفر ، وجدهما عبد الْأسود بن جندل بن نهشل وحطائط أَخُو الْأسود شَاعِر جاهلي مقل وَهَذَا الشّعْر يَقُوله لأمه رهم بنت الْعباب وَقد لامته على جوده وعاتبته

أريني جوادا أَي دليني عَلَيْهِ وعرفيني مَكَانَهُ والهزل هُنَا الهزال والضعف وَمعنى الأبيات الْأَرْبَعَة أَنَّهَا لامته على كرمه وَقَالَت سلبت مَالك وضيعته وَلم تبْق لنَفسك مَا يمكنك من الْمَعيشَة وَلَا مَكَانا تقعد فِيهِ وَكلما ملكنا عددا من الْإِبِل جدت بِهِ بعد أَن جدت من قبله بِعَدَد أَكثر مِنْهُ مثل مَا يفعل أَخُوك أسود فأجبتها وَلم أعجز عَن الْجَواب تبصري وتأملي هَل كَانَ الْفقر والهزال سَبَب موت من مَاتَ من عشيرتنا أَو قلت لَهَا دليني على مَكَان جواد منا أَو من غَيرنَا أَمَاتَهُ الضّر أَو بخيل زَاد بخله فِي عمره لعَلي أهتدي بهديك وأطاوعك وأرجع إِلَى مَا تريدين

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى