شعر حافظ إبراهيم – لي فؤاد فيك تنكره

حالَ بَينَ الجَفنِ وَالوَسَنِ

حائِلٌ لَو شِئتَ لَم يَكُنِ

أَنا وَالأَيّامُ تَقذِفُ بي

بَينَ مُشتاقٍ وَمُفتَتِنِ

لي فُؤادٌ فيكَ تُنكِرُهُ

أَضلُعي مِن شِدَّةِ الوَهَنِ

وَزَفيرٌ لَو عَلِمتَ بِهِ

خِلتَ نارَ الفُرسِ في بَدَني

— حافظ إبراهيم

حافظ إبراهيم

محمد حافظ إبراهيم. شاعر مصري ذائع الصيت. عاصر أحمد شوقي ولقب بشاعر النيل وبشاعر الشعب. يعتبر شعره سجل الأحداث، وقد تميز بجمال شعره.