شعر حافظ إبراهيم – لو ينظمون اللالي مثل ما نظمت

لَو يَنظِمونَ اللَآلي مِثلَ ما نُظِمَت

مُذ غِبتَ عَنّا عُيونُ الفَضلِ وَالأَدَبِ

لَأَقفَرَ الجيدُ مِن دُرٍّ يُحيطُ بِهِ

وَالثَغرُ مِن لُؤلُؤٍ وَالكَأسُ مِن حَبَبِ

— حافظ إبراهيم

معاني المفردات :

أقفر: خلا

حبَب :حَباب، فقاقيع على وجه الماء.

حافظ إبراهيم

محمد حافظ إبراهيم. شاعر مصري ذائع الصيت. عاصر أحمد شوقي ولقب بشاعر النيل وبشاعر الشعب. يعتبر شعره سجل الأحداث، وقد تميز بجمال شعره.