شعر حافظ إبراهيم – فإذا رزقت خليقة محمودة

فإذا رُزقتَ خليقةً محمودة

فقدِ اصطفاك مقسِّمُ الأرزاقِ

فالناسُ هذا حظُّه مالٌ وذا

علمٌ وذاك مكارم الأخلاقِ

والمالُ إن لم تدّخِره محصَّنا

بالعلم كان نهاية الإملاقِ

والعلمُ إن لم تكتنِفْه شمائلٌ

تُعْليه كان مطيّةَ الإِخفاقِ

لا تحسبنّ العلمَ ينفع وحده

ما لم يتوِّجْ ربُّه بخَلاقِ

— حافظ إبراهيم

معاني المفردات:

الإمْلاق: الافْتِقار، الفَقْر، الإعْواز

شمائلٌ: طَبَائِعُهُ، خُلُقُهُ

حافظ إبراهيم

محمد حافظ إبراهيم. شاعر مصري ذائع الصيت. عاصر أحمد شوقي ولقب بشاعر النيل وبشاعر الشعب. يعتبر شعره سجل الأحداث، وقد تميز بجمال شعره.